خيال ُ عاشقة .......

  ألا تحتويني... سأعترف ُ لك أني رأيتك َ هناك َ على شاطىء الرِمال  لم  أرى نفسي  إلا بأحضانك َ اغوصُ  لِأنزفُ عشقا " وأذوب ُ كثلج  على اوقاد  النيران ِ تداعبت همساتنا  كريش في مَهب  الريح بين  واقع  وخيال  لأبوح لك َ بي ما كان يُخالجني  بروحي الهائِمه...... بألحانك التي تُفقدني الوعي  يا سمين ابيض يحمل  أجنحتي لترفرف ُ خجلا"  واعتراف ِ بحبي .... لِنُراقص أنغام مشاعر كانت مدفونه  ونعشق ُ تلامس  أطراف باتت بلحب  مجنونة ...... . ونحذف ُ العقل  ،  والمنطق  بثواني معدودة......                                                   بحري أنا... salam ....