غوغرائيل يقلص فلسطين

" فلسطين " يحيى عياش، باسل الأعرج، محمود درويش والكثير من العظماء الذين رسخوا فلسطين في عقولنا بطريقةٍ جميلة نستوقف ونتخايل الأراضي الفلسطينية وكلمات الأجداد عن الزيتون وعراقته.

حيفا، بئر السبع، الناصرة، غزة، مدن وقرى لا تعد ولا تحصى تقلصهم وتجمعهم في دائرة متوسطة المساحة ومحيطها محاصر، منذ الصغر ونحن ندرس في المدارس وخصوصاً في كتب الجغرافيا أن مساحة فلسطين 27.027 كم²  لم تتغير من عام 1946 وإلى يومنا هذا، أرضٌ قطعت أوصالها، شعبٌ متشتت وحكومات بالكاد تسأل وتستفسر ما السبب من كل هذا؟ ماذا يعني أن تُغَيّر مساحة بلدٍ منقطع عنه الهواء وأن تبدلها إلى 6.220 كم² لا حسيب ولا رقيب .. لماذا ؟؟ لا إعتراف بدولةٍ لا تقوم على كل أرض فلسطين، من البحر إلى النهر ومن رأس الناقورة شمالاً إلى أم الرشاش جنوباً تحية إلى الوطن السليب من الحرية. ستبقى القدس هي عاصمة فلسطين والمساحة ستكون كما قال باسل الأعرج: " بدنا فلسطين كاملة 27 ألف كيلو متر مربع وشوي "